الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور

شاطر | 
 

 حيا 111 : مملكة الفطريات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
muh_san
مراقب
مراقب
avatar

عدد الرسائل : 158
العمر : 27
المزاج : :
تاريخ التسجيل : 08/04/2008

مُساهمةموضوع: حيا 111 : مملكة الفطريات   الأحد أبريل 13, 2008 9:09 pm


مملكة الفطريات

مقدمة :
الفطريات حقيقية النواة وثالوسها الفطري لا يحتوي على جذور وسيقان وأوراق
تشبه الطحالب من حيث تركيبها فيتركب جسمها الفطري :
من خلية واحدة،- أو خيطاً فطريا Hyphae مقسما إلى عدد من الخلايا تفصلها حواجز عرضية تسمى Septa، تكون هذه الخلايا وحيدة النواة أو ثنائية أو عديدة الأنوية،
أو قد يكون الخيط الفطري غير مقسم إلى خلايا أي عديم الحواجز ويطلق عليه مدمج خلوي ،
الهيفا: عبارة عن خيوط رفيعة من الفطر
الغزل الفطري : هو عبارة عن الخيوط ( الهيفات ) الفطرية تتفرع و تتشابك لتكون غزلا.
الفطريات لا تحتوي على الكلوروفيل ولذلك فهي غير ذاتية التغذية.
وتنقسم الفطريات بالنسبة لمصادر غذائها إلى :
(1) فطريات متطفلة : وهي التي تستمد غذاءها من الخلايا الحية للإنسان أو الحيوان أو النبات فتسبب لها أمراضاً تسمى بالأمراض الفطرية. مثل فطر صدأ القمح.
(2)فطريات مترممة : وهي التي تعتمد على المواد العضوية سواء كانت بقايا حيوانية أو نباتية
. مثل فطر عفن الخبز وفطر عيش الغراب.
(3) فطريات اختيارية: تعيش في الظروف الطبيعية مترممة فإذا وجدت الظروف ملائمة للتطفل فإنها تستطيع التطفل ، و العكس كأن تعيش في الأصل متطفلة ولكنها إذا لم تجد العائل الملائم فإنها تلجأ إلى الترمم.
مثل فطريات التفحم للذرة والقمح وأوراق النخيل.
(4) الفطريات المتكافلة : وهي التي تعيش بطريقة التكافل أي تبادل المنفعة مع كائنات حية أخرى فتكون مع الطحالب(الأشنات )، وتكون مع جذور النباتات (فطريات الجذور)
حيث يتكافل الفطر من الكائن الآخر ليحصل على المواد الغذائية التي لا يستطيع تكوينها بنفسه ويساعد الفطر الكائن الآخر في امتصاص الماء والذائبات .وتعرف هذه العلاقة بالعلاقة التكافلية.
تضم أكثر من 100 ألف نوع، ويزداد هذا الرقم باستمرار، وتوجد في كل مكان تتوافر فيه المواد العضوية، فهي بغزارة في الظلام والضوء الضعيف وخاصة في البيئات الرطبة، و الحارة والمعتدلة والباردة . و في التربة والهواء و قلة منها في مياه البحار والأنهار والبرك.

تأثيراتها الضارة
1-تصيب النباتات بالأمراض و تؤدي إلي خسائر في المحاصيل وتقدر كل عام بملايين الريالات.
2-بعضها يسبب أمراضاً جلدية، وباطنية، والتهابات في المسالك التنفسية، والأذن الوسطى للإنسان والحيوان
اصبح علم الفطريات الطبي أحد فروع التخصص في ميدان الطب الأخرى (علل)
3-تتلف المنتجات الصناعية مثل الورق ، الخشب، الألياف، البضائع الجلدية والمنسوجات.
4- تتلف المواد الغذائية وتعفنها وبخاصة إذا توافرت لها الرطوبة ودرجة الحرارة الملائمة.
تأثيرات مفيدة
للإنسان والنبات فهي
1-تزيد من خصوبة التربة (علل) لأنها تسبب تحليل المواد العضوية إلى مركبات بسيطة
2- تفيد بعضها في تحضير أنواع الجبن
3- منها ما يستعمل كغذاء للإنسان مثل أنواع من فطر عيش الغراب. والكمأة
4- تعتبر مصدراً لبعض الفيتامينات
5-إنتاج المواد الكيميائية الثمينة كالإنزيمات وبعض المضادات الحيوية كالبنسلين وغيرها
6- يستغل بعضها في صناعة المعجنات مثل الخميرة المستخدمة في عمل الخبر.
تصنيف الفطريات:
يعتمد تصنيف الفطريات على عدة مميزات رئيسية أهمها:
1- وجود أو عدم وجود الأطوار المتحركة في دورة الحياة .
2-انقسام أو عدم انقسام الخيط الفطري إلى خلايا.
3-شكل وترتيب أسواط الجراثيم السابحة.
4-نوع وطبيعة الجراثيم الجنسية المتكونة بعد التزاوج الجنسي فقد تكون جراثيم بيضية – أو جراثيم زيجوية أو جراثيم كيسية ( زقية) أو جراثيم بازيدية.
وعلى هذا الأساس تقسم الفطريات إلى عدد من الطوائف الرئيسية أهمها:
)1( طائفة الفطريات الكيتريدية.(2) طائفة الفطريات البيضية.(3) طائفة الفطريات الزيجوية .
) 4( طائفة الفطريات الكيسية (الزقية). (5) طائفة الفطريات الناقصة .

أولاً : طائفة الفطريات الزيجوية
تمتاز الفطريات الزيجوية بخلو غزلها الفطري من الجدر المستعرضة، ولهذا فكل خيط فطري عبارة عن مدمج خلوي، تعيش مترممة بعضها في الماء و معظمها في التربة،
مثال فطر عفن الخبز (العفن الأسود )( رايزوبس ستولونيفر)
عفن الخبز
البيئة :
• كثير النمو على الخبز ويؤدي إلى تعفنه كما يسبب عفن الفواكه والثمار والخضراوات
• يعيش مترمما في التربة
• على بعض المواد العضوية الأخرى المعرضة للهواء في الأماكن الرطبة
• ويلوث المزارع البكتيرية والفطرية في المختبرات
• وتوجد جراثيمه في الهواء دائماً
• كيفية الحصول عليه: وضع قطعة من الخبر المبلل الرطب في درجة حرارة ملائمة
(حوالي 25 ْم) لبضعة أيام في إناء مغلق تنمو خيوط فطرية رفيعة جداً بيضاء مصدرها الهواء، ويكون لون الفطر أبيض أول الأمر ثم يتغير لونه تدريجياً إلى الأسود
• علل تسميته عفن الخبز بالعفن الأسود.
تركيب الثالوس :
يتكون الغزل الفطري من خيوط فطرية غير مقسمة بحواجز وكثيرة التفرع
ويتميز إلى
جزء زاحف يعرف بالرئد ( المداد) يمتد فوق المادة العضوية (الوسط الغذائي) ويرسل إلى داخلها أشباه جذور متفرعة في مجموعات تتوغل فيها، ثم تمتص غذاءها على حالة سائلة بفعل الإنزيمات التي يفرزها الفطر.
وتمتد مقابل كل مجموعة من أشباه الجذور حزمة من الخيوط الهوائية القائمة التي تكون فيما بعد الحوامل الجرثومية ( تحمل الحوافظ الجرثومية ).

الشكل العام لفطر عفن الخبز (الرايزويس) تحت المجهر.
التنفس : لا يستطيع أن يعيش في غياب الأكسجين.
التكاثر:
يتكاثر هذا الفطر بطريقتين لا جنسية وجنسية.
1-التكاثر اللاجنسي:
يتكاثر لا جنسياً عند وفرة الغذاء، فينمو و يصبح الجزء الطرفي من الخيط الهوائي مليئاً بالأنوية والستيوبلازم، وينفصل عن بقية الخيط بجدار مستعرض ليكون حافظة جراثيم تنضج ثم تنفجر لتنتشر الجراثيم في الهواء.
2- التكاثرالجنسي:
يحدث التكاثر الجنسي إذا قل الغذاء.
1- يتجه كل فرعين من هيفتين نحو بعضهما حتى يتلاصقا
2-وينفتحان على بعضهما،
3-تتحد الأنوية فيهما لتكون لاقحة عديدة الأنوية.
4-تحيط اللاقحة نفسها بجدار سميك
5- إذا أصبحت الظروف ملائمة ينشق جدارها ويخرج منه هيفا تنمو لتعطي كائناً جديداً.
كما أن للفطر المقدرة على التكاثر الخضري بأخذ من الغزل الفطري وتنميته على بيئة مناسبة.

التكاثر الجنسي في فطر عفن الخبز ( الرايزوبس)

ثانياً : الفطريات الكيسية ( الزقية)
أهميتها ومميزاتها العامة :
يعيش البعض منها مترمما في التربة أو على الأخشاب المتحللة أو على بقايا أوراق الصحف المتعفنة، والبعض يعيش متطفلاً حيث يسبب كثيراً من الأمراض النباتية كأمراض البياض الدقيقي التي تصيب المحاصيل.
تتباين أفراد هذه المجموعة في الشكل والحجم ، فمنها وحيدة الخلية كالخمائر، أو الكبيرة ذات التراكيب الثمرية كفطريات الكمأة.
الأهمية الاقتصادية :
ضررها : للأنواع الرمية والطفيلية لها دور في تحلل المواد العضوية سواء النباتية أوالحيوانية مسببة فسادها.
ويستفاد منها في الأغراض الصناعية: تحضير :1- الفيتامينات 2- الأنزيمات 3- المضادات الحيوية 4-الخبز 5- الجبن.
مميزاتها:
1- الخيط الفطري مقسم بحواجز أو جدر عرضية إلى خلايا عديدة.
2-تكون الجراثيم الكونيدية.
التكاثر:
1-التكاثر اللاجنسي بالتبرعم أو بالانقسام المباشر ( الانفلاق )
2- التكاثر الجنسي بطرق عديدة، أهمها تزاوج أعضاء جنسية متميزة، فتتكون الجراثيم الكيسية
داخل كيس يعرف بالزق أو الكيس الزقي، ويحتوي كل كيس زقي عادة على ثماني جراثيم زقية. وتوجد الأكياس الزقية داخل تراكيب معقدة تسمى (الثمار الزقية) بعضها كبير الحجم والبعض صغير.
أشكال الثمار الكيسية (الزقية) : أ – مستديرة ( كروية) ب – قارورية جـ - كأسية
ومن الأمثلة الشائعة في الفطريات الزقية.:
فطرة الخميرة
البيئة : توجد على المحاليل السكرية المعرضة للهواء، وفي رحيق الأزهار وأسطح ثمار الفاكهة الغضة كما توجد في التربة، ويعيش بعض أنواعها إما متكافلاً أومتطفلاً على الإنسان وبعض الحيوانات مسببة لهم الأمراض أحياناً، وينمو بعضها على الأغذية فتفسدها.
الشكل والتركيب :
الفطرة وحيدة الخلية، مستديرة أو بيضاوية الشكل . قد يتبرعم و تتصل خلايا الخميرة بعضها ببعض مكونة سلاسل من الخلايا، ( يسمى بالغزل الفطري الكاذب )


سلسلة من خلايا الخميرة ( غزل فطري كاذب) تنتج عن التبرعم

مميزات فطر الخميرة:
1-تحاط خلية الخميرة بجدار خلوي.
2-غنية بالسيتوبلازم و به حبيبات صغيرة من مواد بروتينية ودهنية وسكرية، و الجليكوجين.
3- يوجد جهاز نووي يتكون من نواة بداخلها نوية لامعة،
4-تحتوي على خيوط تحمل حبيبات كروماتينة وتعرف بالخيوط الكروماتينية.موجودة في فجوة كبيرة

التنفس :
بطريقتين:
1-تنفس هوائي : تستخدم الهواء الجوي لهدم المواد الغذائية وانطلاق الطاقة، ويتصاعد غاز ثاني أكسيد الكربون وبخار الماء.
2-تنفس لا هوائي : لأن هذه العملية تتم في غياب الأكسجين حيث يتم تحويل المواد الغذائية السكرية بواسطة أنزيم الزايمير إلى غول إيثيلي وثاني أكسيد الكربون وتنطلق الطاقة التي تستخدم في أوجه نشاطها.
التكاثر :
1-التبرعم
عند توفر الغذاء ، و درجة الحرارة المناسبة
تمتص الخلية الماء، وتنتفخ ثم يظهر من جدار الخلية الأم نتوء صغير
وفي أثناء تكونه ينقسم الجهاز النووي انقساماً مباشراً، وتتجه إحدى النواتين إلى البرعم
يأخذ في التخمر تدريجياً حتى يتم انفصاله عن الخلية الأصلية.
وبذلك تتكون خليتان فطريتان غير متساويتين تتغذى كل منهما وتنمو لتصبح بحجم الخلية الأصلية
ثم يبدأ التكاثر من جديد. وقد يبقى البرعم متصلاً بالخلية الأصلية ثم يتكاثر بنفس الطريقة السابقة وبذلك تتكون سلاسل عديدة على خلية فطرية أصلية واحدة يصل عددها في بعض الأحيان إلى نحو مائة خلية.
2-إنتاج جراثيم داخلية
تلجأ فطرة الخميرة إلى التكاثر بهذه الطريقة إذا لم تجد غذاءً كافياً، أو في حالة عدم توافر الحرارة المناسبة. وتتم هذه الطريقة كما هو موضح في على الخطوات التالية:
1-تنقسم النواة إلى قسمين، ثم ينقسم كل منهما إلى قسمن آخرين، وبذلك يتكون أربع أنوية.
2-تحاط كل نواة بجزء من السيتوبلازم الذي يفرز حول نفسه غلافاً سميكاً يقاوم به المؤثرات الخارجية، ويسمى كل جزء جرثومة.
3-يجف الجدار الأصلي للخلية الأم ويتمزق، و تتبعثر الجراثيم في الهواء.
4-إذا سقطت الجراثيم في وسط ملائم فإنها تمتص الماء بالتشرب، فتنتفخ ويتمزق جدارها السميك، ويتحرر البروتوبلازم ويحيط نفسه بجدار رقيق، وتكون كل جرقومة خلية فطرية جديدة وتعديد دورة الحياة من جديد.
طريقة التكاثر للخميرة ...

الخاتمة :
مملكة الفطريات مملكة واسعة ولازال العلم يكتشف الكثير الكثير من هذا العالم الواسع وهذه مقتطفات بسيطة عن هذا العالم الواسع المليء بالعجائب..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حيا 111 : مملكة الفطريات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Isa Town Graduates Forum :: المنتديات العامة :: الدراسة والمذاكرة :: الاحياء-
انتقل الى: